إصابة رجل وخروج فرن عن الخدمة بقصف على ريف إدلب

دمرت الطائرات الحربية الروسية، اليوم الإثنين، فرن في ريف إدلب الجنوبي إثر استهدافه بعدة غارات جوية بشكل مباشر كما أصيب رجل نتيجة تلك الغارات.

حيث أدى قصف الطيران الحربي الروسي، ب4 غارات على أطراف بلدة بينين بريف إدلب الجنوبي، إلى تدمير فرن ونشوب حريق كبير فيه, حيث أدى الدمار إلى إخراج الفرن عن الخدمة .

كما أصيب رجل في بلدة كفرسجنة جراء قصف البلدة ب20 قذيفة مدفعية من قبل قوات الأسد.

فرق الخوذ البيضاء وثقت استهداف 13 منطقة ب 33 غارة جوية بفعل الطيران الحربي الروسي، و 10 براميل من الطيران المروحي التابع لقوات الأسد، بالإضافة إلى 90 قذيفة مدفعية.

وشمل القصف مدينة كفرنبل وبلدات كفرومة وحاس والبارة وبسقلا وحزارين والتح وحيش وكفرسجنة وبينين وبابولين، وقريتي الشيخ مصطفى ومعرزيتا بريف إدلب الجنوبي، بالإضافة إلى الفرجة والزرزور بريف إدلب الشرقي.

فرق الدفاع المدني أسعفت المصابين إلى المشافي، ونقلت جثامين القتلى لتسليمها لذويهم، وأخمدت الحرائق الناتجة عن القصف , وتفقدت الأماكن الأخرى المستهدفة وتأكدت من خلوها من الإصابات البشرية.

المصدر :: الدفاع المدني السوري في محافظة ادلب

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق