بوستر : الذكرى السنوية الثامنة للثورة السورية

في ذكرى ميلادها الثامن، نُتِمُ الثامنة من أعمارنا.
حيث بدأ عداد الزمن يحصي لنا ما عرفناه من حياة.
ولدنا مع صرخات أطفال درعا، وحبونا مع مظاهرات حمص وحماة، وتعلمنا مع احتجاجات دير الزور والرقة والبوكمال، وبكينا مع بانياس وحلب والغوطة والقلمون.
أما الصبر روى عطش نفوسنا للكرامة فنهلنا منه في الاتارب و معرة النعمان وداريا.
وفي ادلب تجاوز عشقنا لما صدحت به حناجر الأحرار ليصير نبض قلوبنا حرية
حرية نبضنا الأبدي في ذكراه الثامنة.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق