مجريات الأحداث في الشمال السوري ليوم السبت 23.02.2019


تستمر قوات النظام المدعومة من قبل الاحتلال الروسي باستهداف المناطق المحررة بالمدفعية الثقيلة وصواريخ الراجمات وصواريخ أرض أرض بعيدة المدى.

حيث ارتقى سبعة شهداء في مدينة خان شيخون بريف ادلب الجنوبي “من بينهم جنين قضى في بطن أمه قبل أن يولد” جراء استهداف المدينة بعشرة صواريخ شديدة الإنفجار.

كما استأنفت قوات النظام قصفها لمدينة سراقب مساء اليوم بخمسة قذائف مدفعية.

وفي سياق مختلف، نظم مدرسو ريف حلب الجنوبي وقفة إحتجاجية في بلدة تل حديا، طالبوا بتحسين أحوال المعلمين والنظر في زيادة رواتبهم التي يتقاضونها.

أما في بلدة زردنا بريف ادلب الشمالي أقدم “خالد المحمود” على اطلاق النار على المدعو “عزيز سوسي” و قتله بعد مطالبة الأخير للمحمود بتسديد ديونه له.

كما قامت قوات الشرطة و الأمن في مدينة مارع شمال مدينة حلب بالقاء القبض على سيارة تحوي بداخلها أسلحة وذخائر متوجهة من مدينة منبج الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية قسد إلى مناطق درع الفرات.

بينما انفجرت عبوة ناسفة استهدفت آلية عسكرية في منطقة “برح حيدر” في ناحية “جنديرس” خلفت اصابات

كما أفرجت هيئة تحرير الشام عن المدعو “خالد موسى” من أبناء مدينة سلقين، بعد إعتقال دام ثلاثة أشهر دون ذكر سبب إعتقاله.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق